الارشيف / نبض لبنان

الحسن طلبت تكثيف التدابير الامنية في المناطق السياحية

ناقش اجتماع لمجلس الامن الداخلي المركزي في وزارة الداخلية والبلديات برئاسة وزيرة الداخلية والبلديات ريا الحسن ارتفاع معدلات بعض الجرائم الجنائية ولاسيما المخدرات، وأكدت الحسن “ضرورة إيلاء مكافحة هذه الآفة أهمية قصوى، ولا سيما أنها تهدد المجتمع وتؤدي الى ارتفاع كبير في معدلات الجريمة”.

كذلك ناقش المجلس موضوع المعابر غير الشرعية التي تستعمل لتهريب الاشخاص والبضائع، وطلبت الحسن في هذا الإطار من الاجهزة الامنية التشدد في مراقبة هذه المعابر وضبطها.

واطلع المجلس على التدابير الامنية التي ستتخذ لمناسبة حلول عيد الفطر، وكذلك على الاجراءات الامنية التي ستواكب موسم الاصطياف حيث يتوقع مجيء أعداد كبيرة من السياح واللبنانيين المغتربين.

وفي هذا الاطار، طلبت الحسن تعزيز تدابير السير وتكثيف التدابير الامنية في المناطق التي يرتادها عادة السياح والمصطافون، وتفعيل عمل الشرطة السياحية، من أجل توفير الاجواء الامنية الهادئة وبث الطمأنينة في نفوس السياح والوافدين الى لبنان. كذلك ناقش مجلس الامن المركزي أمورا أمنية أخرى.

وحضر الاجتماع كل من النائب العام لدى محكمة التمييز بالانابة القاضي عماد قبلان، المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم، المدير العام لقوى الامن الداخلي اللواء عماد عثمان، المدير العام لأمن الدولة اللواء طوني صليبا، محافظ مدينة بيروت القاضي زياد شبيب، نائب رئيس الاركان للعمليات في الجيش العميد الركن نواف جباوي، مدير المخابرات في الجيش العميد الركن انطوان منصور، أمين سر مجلس الامن المركزي بالوكالة العقيد سامي ناصيف، رئيس شعبة الخدمة والعمليات في قوى الامن الداخلي العقيد جان عواد.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى