الارشيف / نبض لبنان

محفوض لنصرالله: لا نريد حربا

عرض رئيس “حركة التغيير” ايلي محفوض في مؤتمر صحافي، المواقف الأخيرة للامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله، مشيرا الى ان “مهاجمة نصرالله للوفد اللبناني الرسمي في القمة المنعقدة في السعودية هذا ليس بجديد لكون نصرالله إعتاد على موقف عدائي تجاه معظم الدول العربية على الرغم من أن هذا الوفد كان يمثل الدولة اللبنانية أي الحكومة المركزية والتي يتمثل فيها فريق نصرالله أي حزب الله وجميع المكونات الحليفة له وبالتالي كان الأجدى به أن يسأل ويسائل جماعته وحلفاءه ووزراءه بدل أن يغرد خارج سرب الشرعية اللبنانية التي يتلطى بها ويحتمي بمشروعيتها بعدما بات حزبه محظورا في كل دول العالم تقريبا ومدرج على عشرات من اللوائح المصنفة بالإرهاب”.

وقال: “سيد حسن مين قلك نحنا شعب بدو يعمل حرب كرمال إيران؟ مين خبرك نحنا شعب بدو يعمل مصنع صواريخ؟ نحن يا سيد حسن شعب يريد العمل لتكوين عائلة”.

واضاف محفوض: “يا سيد نصرالله نحن كلبنانيين نعيش في الجمهورية اللبنانية وبالتالي لا علاقة لنا لا بالجمهورية الإسلامية الإيرانية ولا بسواها، وعن دوركم العسكري والأمني في حال حصول حرب بين إيران والعالم فهذا توريط للبنان بأتون حروب لا علاقة لنا بها ولا شأن لنا بها، وإن لم تكتف بعد يا سيد حسن من الحروب وتوريط لبنان فما عليك سوى الإنتقال الى إيران وهناك إفعل ما تشاء، نحن لا نريد حربا ولا دمارا ولا تهجيرا ولا إنهيارا إقتصاديا. ويا سيد نصرالله من قاتل خارج الأراضي اللبنانية بشباب لبناني في حروب عبثية بين اليمن وسوريا والعراق وسقط الآلاف منهم، ومن يدفع بشباب لبناني الى الموت من أجل بقاء نظام وعلى رأسه بشار الأسد، فهل من يفعل ذلك يكون ينأى بنفسه؟ ويا سيد نصرالله اليوم بداية شهر حزيران أي إنطلاق الموسم السياحي والإصطيافي، فماذا تعتقدون وبعد خطابكم هذا ستكون نتائج السياحة في لبنان؟ أسألك هل تفعل ذلك عن عمد أو عن قصد أو عن سابق تصميم؟ هل تهشيل السواح بات هدف كل سنة في مثل هذه الأيام ؟”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى